دراسة تصميم الأزياء في أمريكا

يصنع مصمّم الأزياء جميع أنواع الملابس، بما في ذلك الملابس غير الرّسميّة، وقد يشارك في تصميم كلّ ما يمكن ارتداؤه، كالسّاعات الذّكيّة، أو الملحقات، كالقبّعات، وحقائب اليد، والأحذية.

كما قد يصمّم أزياءً وخزائنَ ملابسٍ للمسرحيّات والأفلام، ويساعد في إنشاء أنماط للزّيّ الرّسميّ عالي التّقنيّة، كملابس رجال الإطفاء وروّاد الفضاء.

يقول الكثير من مصمّمي الأزياء إنّ الجزء الأكبر من التّشويق عند العمل كمصمّم أزياء لا علاقة له بارتداء عارضات الأزياء للملابس الجذّابة ومشاهدتهنّ يسرن على مدارج الأزياء مرتدين الملابس الّتي صمّمتها، بل ما يجعل العمل مثيراً حقّاً هو مشاهدة شخص عاديّ يبتسم عندما يرتدي الزّيّ الّذي صنعته.

أصبح مجال تصميم الأزياء اليوم تنافسيّاً للغاية، فإذا كنتَ ترغب بالدّخول في هذا المجال سيتعيّن عليك العمل بجديّة أكبر وتطوير العديد من المهارات الأخرى، حيث أنّ الأمر لا يتعلّق بالحصول على درجة البكالوريوس في تصميم الأزياء فحسب، بل يتعلّق أيضاً بالفنون البصريّة، والتّصميم العامّ، وحتّى المعرفة بتصميم الجرافيك.

إذا كنت ترغب بدراسة تصميم الأزياء في أمريكا، فأنت في المكان الصّحيح.

ستجد في هذا المقال جميع المعلومات المتعلّقة بدراسة تصميم الأزياء في أمريكا، بما في ذلك متطلّبات وتكاليف الدّراسة والجامعات المناسبة للدّراسة.

تابع القراءة حتّى النّهاية.

كيف تعرف ما إذا كان مجال تصميم الأزياء مناسباً لك؟

على الشّخص الرّاغب بالعمل في مجال تصميم الأزياء أن يمتلك رؤية فنّيّة واضحة، وقدرة على التّمييز بين النّقد الموضوعيّ والرّأي الذّاتيّ، كما يقول خبراء صناعة الأزياء.

ستعرف ما إذا كان مجال تصميم الأزياء مناسباً لك أم لا إن كنتَ تثق بغرائزك، فالموضة تتماشى كثيراً مع حدسك.

عليك أن تكون فرداً قويّاً، وواعياً ذاتيّاً، ومبدعاً حقّاً، كما أنّ عليك أن تمتلك منظوراً فريداً وهويّة مميّزة، فذلك من ضرورات العمل كمصمّم.

يؤكّد خبراء الموضة أنّ تقدير الجمال وقدرات المراقبة المرئيّة القويّة أمر لا بدّ منه لمصمّمي الأزياء في المستقبل، لكنّهم لاحظوا أنّ امتلاك عين جيّدة ليس كافياً، لأنّ الأهمّ هو القدرة على تصوّر وتصنيع عناصر الملابس بطريقة أفضل ممّا هو موجود بالفعل.

يقول الخبراء إن إحدى الدّلائل الّتي تشير إلى انتمائك إلى صناعة الأزياء هي استمتاعك بخياطة ملابسك، أو ابتكارك لأزياء المسرحيّات المدرسيّة، حيث يوضّح بعض مصمّمي الأزياء أنّهم اكتشفوا موهبتهم عندما أدركوا مدى استمتاعهم بإظهار شخصيّتهم من خلال طريقة لبسهم.

الولايات المتّحدة هي الدّولة الرّائدة في تثقيف مصمّمي الأزياء وقادة الأعمال في هذه الصّناعة المثيرة، فيمكنك في أمريكا تعلُّم كلّ شيء، من تصميم فساتين من القرن السّادس عشر وحتّى القرن الحادي والعشرين، إلى تقنيات الخياطة المحوسبة، وصولاً إلى التّرويج لخطّ جديد من الملابس.

ما الذي ستتعلّمه عند دراسة تصميم الأزياء في أمريكا؟

تصميم الأزياء مجال إبداعيّ يُعلِّم المهارات العمليّة لمصمّمي ومطوّري منتجات الأزياء، مثل الدّرجة التّقليديّة، وتَجمَعُ درجة البكالوريوس في الموضة بين أبحاث الموضة النّظريّة والعمليّة ذات الصّلة بالصّناعة، كما يدرس الطّلّاب في هذا المجال رسم الأزياء وصنع الأنماط.

عادةً ما تتضمّن الفصول الأساسيّة للحصول على بكالوريوس الآداب في الموضة تاريخ الموضة، والتّصميم بمساعدة الكمبيوتر، وتشكيل الملابس. من ناحية أخرى، تركّز درجة البكالوريوس في العلوم عادةً على أعمال الموضة، مثل: التّجارة، وإدارة الأعمال، والتّسويق.

قد تشمل الدّورات الأخرى إدارة منتجات البيع بالتّجزئة، وتحليل المعلومات، والتّدريب، والتّطوير، وسلوك المستهلك، ومع ذلك يتميّز كلا الخيارين بمقرّرات دراسيّة متشابهة.

يتعلّم الخرّيجون الحاصلون على بكالوريوس العلوم في الموضة كيفيّة التّعرّف على اتّجاهات المستهلكين، واستخدام المعلومات لاتّخاذ قرارات مستنيرة.

بالإضافة إلى ذلك، يدرس المتعلّمون المصادر، ويطوّرون وينتجون لوحات عرض مرئيّة لتوصيل معلومات المنتج والتّسويق له، فيما تشمل الدّورات الأخرى تحليل التّكلفة، والتّخطيط، والتّسعير، والتّرويج.

أشياء عليك أخذها بعين الاعتبار عند دراسة تصميم الأزياء:

  • ضع في اعتبارك الالتحاق بجامعة أو كليّة تصميم أزياء حسنة السّمعة.
  • أنشئ سيرة ذاتيّة رائعة وفريدة من نوعها.
  • كن صادقاً مع زملائك، وابحث عن مرشدين أكثر خبرة.
  • ابحث عن مجموعة متنوّعة من الوظائف الصّعبة.
  • وفّر المال، واصرف بحكمة إن كنت تنوي إنشاء علامة تجاريّة.

أفضل الجامعات لدراسة تصميم الأزياء في أمريكا:

من الممكن أن تصبح مصمّم أزياء دون تعليم رسميّ في هذا المجال، لكنّ بعض الخبراء يعتبرون أنّه من الصّعب اقتحام صناعة الأزياء دون حضور برنامج تصميم أزياء رسميّ تابع لمدرسة معروفة.

تُعلِّم برامج تصميم الأزياء الطّلّاب عموماً كيفيّة العصف الذّهنيّ، وكيفيّة شرح وبيع أفكارهم من خلال الرّسومات أو النّماذج ثلاثيّة الأبعاد، وكيفيّة تنفيذ رؤيتهم من خلال أنماط ثنائيّة الأبعاد وثياب ثلاثيّة الأبعاد.

يلاحظ الخبراء أنّه وبالرّغم من أهمّيّة درجة تصميم الأزياء وفائدتها الكبيرة من النّاحية المهنيّة، إلّا أنّ الافتقار إلى الدّراسة الجامعيّة لا يجعل اقتحام هذا المجال أمراً مستحيلاً، فبعض أشهر مصمّمي الأزياء، بما في ذلك Coco Chanel وMichael Kors، لم يحضروا دروساً في الكليّة أو في جامعات التّصميم.

ستساعدك الدّراسات الجامعيّة في تصميم الأزياء على فهم كلّ شيء عن تاريخ تصميم الأزياء، أو التّلاعب بمنسوجات الملابس، أو رسم الملابس، أو أحداث الموضة، أو إدارة دار أزياء.

فيما يلي بعض الجامعات والكليّات الأمريكيّة الواجب دراسة تصميم الأزياء فيها:

  • كليّة باريسون الجديدة للتّصميم  .PARSONS, THE NEW SCHOOL FOR DESIGN (New York)
  • المعهد التّكنولوجيّ للأزياء  .FASHION INSTITUTE OF TECHNOLOGY (FIT) (New York)
  • كليّة برات في نيويورك  .PRATT (Brooklyn, NY)
  • جامعة ولاية كينت في اوهايو  .KENT STATE UNIVERSITY (Kent, OH)
  • جامعة كاليفورنيا.
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد