الدراسة في المانيا | دليلك الشامل للدراسة الجامعية في ألمانيا

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

مازالت الدراسة في المانيا حلما يراود الكثير من الناس، يقبل الكثير من طلبة الجامعات والخريجين على الاستعداد والبدء في رحلة البحث عن الدراسة في المانيا.

ألمانيا من البلاد المتقدمة علميا في معظم المجالات الدراسية المختلفة، مما يجعل الجامعات الألمانية منبعا للدراسة والعلم المتقدم، المتطور القائم على أسس البحث العلمي والتجريب.

تشهد الدراسة في المانيا تطورا واضحا في مختلف أنواع العلوم وخاصة العلوم الطبية، الدراسات الصيدلية والهندسية والتي يقبل عليها الكثير من الشباب رغبة في نهل العلم والحصول على درجة الماجستير والدكتوراه في فروع العلم الذين يرغبون فيها.

اقرأ أيضاً: كورس تعلم الألمانية مجاناً

إن فرصة الدراسة في المانيا ليست بالأمر اليسير فلا بد من العمل والاجتهاد والسعي المستمر لتحقيق الشروط اللازمة للتقديم على المنح المختلفة في الجامعات الألمانية حسب كل تخصص.

العلم والعمل هما السبيل للتطور والتقدم ولذا تهتم الكثير من البلدان حول العالم بعرض المنح أمام الطلبة والخريجين المتفوقين لكي ينهلوا العلم من أصوله، كما أنه توجد الكثير من الجامعات الألمانية التي ترحب بمختلف الطلبة من حول العالم.

خلال هذا المقال بإذن الله تعالى تابعونا للمزيد من المعلومات الهامة حول الدراسة في المانيا، ماهي الشروط اللازمة للتقديم على المنح في الجامعات الألمانية؟ كيفية دراسة اللغة الألمانية؟ وأي مستوى لابد ان تكون حاصل عليه؟ وغيرها من المعلومات الهامة…

مميزات الدراسة في المانيا

ان تكملة الدراسة في المانيا داخل الحرم لمعظم الجامعات الالمانية إنه لشرف عظيم، علاوة على متعة كبيرة من أن تنهل العلم من أصوله والاستفادة القيمة المبنية على التجريب والخبرة الكافية، ومن ضمن هذه المميزات ما يلي؛

  • الدراسة في المانيا تمنحك خبرة كبيرة في كافة المجالات العلمية التي تقوم بدراسته بها، حيث تعتمد الدراسة هناك على أحدث دراسات علمية تم التوصل إليها، مما يعود بالقيمة العلمية والعملية المفيدة جدا على الطالب ويزيد من ثقل خبراته، ويفتح أمامه الٱفاق واسعة للتقديم في كافة أنواع الأعمال في مختلف البلاد.
  • تعتبر ألمانيا من أكبر دول العالم من ناحية القوة الاقتصادية، القطاع الإنتاجي والصناعات الحديثة، مما يجعل فرصة دراسة الكثير من المجالات المبنية على المصانع والانتاج فرصة هائلة للتعليم والاستفادة، كما تشتهر المانيا بالماكينات الألمانية شديدة الدقة وجودة الصناعة.

اقرأ أيضاً: الأوسبيلدونغ في ألمانيا

  • بإمكان الطلاب المغتربين أثناء الدراسة في الجامعات الألمانية إيجاد وظائف بسيطة للعمل حيث يعتمد الجميع هناك على أنفسهم ولا يوجد فرق بين الوظائف وبعضها البعض، جميعها وظائف تمنحك المال وما دامت شريفة فلا عيب فيها.
  • الدراسة في المانيا ممتعة نظرا لأن الدولة تصرف الكثير وتقدم العديد من المنح والتسهيلات للطلاب سواء كان طلاب أجانب، أو طلاب محليين وتسهل عليهم الكثير من الأمور والسفر، بالإضافة إلي أن الطالب يحصل على مصاريف مالية ليتفرغ إلي الدراسة عند حصوله على منح دراسية.
  • تعتبر ألمانيا واحدة من أكثر الدول تطورا وتقدما في تقديم العلم والتسهيل في وصوله إلى الطلاب من خلال الدراسات الإلكترونية، المكتبات المليئة بالكتب القيمة في مختلف أنواع فروع العلم والقاعات المكيفة الجاهزة لتحصيل العلم.
  • في ألمانيا أمام الطالب دراسة الكثير من الفروع العلمية والذي من الممكن ان يدرسها باللغة الإنجليزية ولا يقتصر فقط على اللغة الألمانية.
  • أهم ما يميز ألمانيا أيضا بأن المجتمع متفتح لحد ما بعكس جميع الدول الأوروبية الأخرى ويقبل تنوع الثقافات والديانات المختلفة بعكس بعض الدول الأخرى التي تشدد على المسلمين والديانات المعاكسة.
  • تعتبر الدراسة في ألمانيا ليست غالية في الثمن على عكس الجامعات في البلاد الأخرى، وقد تصل في بعض الجامعات إلى دراسة مجانية تتكلف بها الدولة مع الطلاب المتفوقين، والحاصلين على منح دراسية، من ناحية المعيشة أيضا تعتبر مميزة مقارنة مع معظم الدول الأوروبية الأخرى تكون مصاريف المعيشة معتدلة، كما أن الشخص الحاصل على الجنسية والمقيم فى ألمانيا يتمتع بحياة كريمة ودراسة عظيمة تتيح له فرصة كبيرة من التعلم والإنتاج.
  • الجامعات الألمانية من أكثر الجامعات التي تم تسجيلها لبراءات اختراعات على يد الطلاب والدارسين في هذه الجامعات، طبيعة الدراسة في ألمانيا تتيح أمام الطالب الابداع، الانجاز والتفوق.

شروط الدراسة في المانيا

المزيد من المشاركات
  • اجتياز مستويات متقدمة في اللغة الألمانية:
  • تعتبر أول خطوة للسفر إلى ألمانيا هي: اجتياز اختبارات اللغة، ونحصل على مستوى متقدم في اللغة الألمانية.
  •  يجب أن تعرف أن المجتمع الألماني من أكبر المجتمعات التي تحافظ على تراثها وخاصة اللغة.
  • توجد بعض الدراسات التي تتم بالإنجليزية، ولكن نسبتها محدودة مقارنة باللغة الألمانية.
  •  كما أنه لكي تستطيع المعيشة مع الشعب الألماني لابد أن تتعلم اللغة الألمانية، تعد من أكبر العقبات التى تقف أمام الكثير من الراغبين في الدراسة في المانيا ولكن مع الدراسة والتقدم في الوقت الحالي لاجتياز اختبارات اللغة الألمانية أصبح الأمر يسير.

تحديد أي مجال ترغب في دراسته

والتقديم على عدة جامعات تدرس هذا التخصص والقبول فى إحداها:

  • يجب معرفة وتحديد تخصصك الذي ترغب في دراسته، أو التكميلي عليه بجانب الدراسات في بلدك الأم وأن تقوم بتوثيق كافة الأوراق التي تثبت أنك درست هذا المجال ومعادلة الشهادات الخاصة بك.
  • توجد الكثير من الجامعات الألمانية التي تسهل الدراسات المجانية، أو المنح للطلاب والراغبين في إتمام الدراسات العليا، ولكن تضع بعض الشروط لقبول هؤلاء الطلاب وعند اجتياز هذه الشروط مثل اللغة وشهادات معينة في الدراسة وغيرها يتم الموافقة على قبول هذا الطالب.

اقرأ أيضاً: البلو كارد في ألمانيا

  • يجب أن يكون الشخص واسع الأفق وأن يقدم على عدة جامعات في نفس الوقت في كل سنة حتى يقع الاختيار في أحد الجامعات حتى لا يضيع الوقت في التركيز على جامعة معينة.
  • يجب أن تكون جميع الأوراق الخاصة بك موثقة من الخارجية ومن الجامعات التي درست فيها في بلدك الأم ويتم إرسالها إلى الجامعة التي سوف ترغب في الدراسة بها وعند الموافقة سوف ترسل إليك و تقوم بتحضير جواز السفر الخاص بك مع الشهادات اللازمة للسفر، وهناك بعض الجامعات التي تشترط أن يكون لديك حساب جاري بعملة البلد تكفيك خلال إقامتك في هذه الدولة، توجد بعض الجامعات التي تقدم منح مجانية تماما وتمنح الطلاب أثناء الإقامة المصروفات المالية لكن بعد إتمام شروط معينة يجب أن تكون على دراية تامة بها.

ما هي أفضل المدن الألمانية للإقامة بها أثناء الدراسة في المانيا؟

اقرأ أيضاً: أفضل الجامعات الألمانية

  • مدينة ميونيخ:

أعرق وأكبر المدن الألمانية، تتميز بجمالها وعراقتها، أهم ما يميزها أن تحتوي على الشركة الأم لصناعة سيارات BMW الرهيبة التي تثير اعجاب الملايين حول العالم، بجانب أن موطن لجامعتي: منشن لودفيغ وهما من أعرق الجامعات علي مستوي العالم.

  • مدينة برلين:

برلين هي العاصمة التي لا تنام، المدينة الرائعة الساحرة، موضع أحلام الجميع من الطلاب الوافدين حول العالم، تتميز برونقها الحضاري العصري الجذاب، تحتوي علي ثلاث جامعات هامة عريقة: برلين الحرة، برلين التقنية، هومبولت وهي من الجامعات العريقة جدا.

  • مدينة فرانكفورت:

المدينة الأجمل والأعرق في ألمانيا، تمتاز أنها مكتظة بالمشاريع التجارية والأموال نظرا لوجود البنك المركزي الأوروبي بها، تحتوي على جامعتين عريقتين من أقدم وأهم الجامعات علي مستوى العالم هما: فرانكفورت وعونه.

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبولقراءة المزيد